تعديلات في الجيش وتعيين جيمس كوانق نائبا لرئيس الأركان للتدريب

نائب رئيس أركان جيش المعارضة المسلحة سابقاً، جيمس كوانق شول ونائيب رئيس اركان جيش الشعبي الجديد (صورة ارشيفية)

نائب رئيس أركان جيش المعارضة المسلحة سابقاً، جيمس كوانق شول ونائيب رئيس اركان جيش الشعبي الجديد (صورة ارشيفية)

جوبا (سودانس بوست) أجرى رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت بعد مشاورات مع رئيس هيئة أركان الجيش، تعديلات إدارية في قيادة الجيش بتعيين قيادات جدد في الإدارة، بينهم نائب رئيس أركان جيش المعارضة المسلحة سابقاً، جيمس كوانق شول.

وقال لول رواي كوانق، الناطق باسم الجيش في تصريح لراديو تمازج الجمعة، أن القرار شمل تكليف ثلاث قيادات جدد في إدارات الجيش، وأن القرار عمل روتيني بعد إستلام رئيس أركان الجيش الجديد الجنرال جونسون جمعة اوكوت مهامه.

وأوضح لول أنه بموجب الأمر الرئاسي قام رئيس أركان الجيش، بتعيين كل من الجنرال شول طون بالوك نائباً لرئيس أركان الجيش، والجنرال شارلس مدوت أكول مفتشا عاما للجيش، وسانتينو دينق وول للإدارة والمال.

وتم تعيين الجنرال رينج تينج مبور، قائدا لاستخبارات العسكرية، وبطرس بول بول، قائداً للمشاة، والجنرال سامسون مبور، قائدا لقوات الجوية، وطوي شانج ريت، للإمدادات، وبيتر دور، القوات البحرية وملوال مجوك في التوجيه المعنوي.

فيما تم تعيين نائب رئيس أركان جيش المعارضة المسلحة سابقاً، الجنرال جيمس كوانق شول، قائد للتدريب، ومارشال إستيفن قائدا للعمليات.

وانشق الجنرال جيمس كونق، من الحركة الشعبية في المعارضة المسلحة وانضم الى الرئيس سلفاكير، عقب تشكيل الحكومة الانتقالية في فبراير احتجاجاً على عدم تعيينه في حقيبة وزارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *