لقاء غير معلن بين حميدتي ورئيس “الموساد” الاسرائيلي

نائب رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي) ورئيس “الموساد” الاسرائيلي  يوسي كوهين (صورة ارشيفية)

نائب رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي) ورئيس “الموساد” الاسرائيلي يوسي كوهين (صورة ارشيفية)

دبي ( سودانس بوست) –  كشفت مصادر خاصة لـصحيفة “العربي الجديد” عن قيام الإمارات بترتيب لقاء غير معلن بين نائب رئيس مجلس السيادة السوداني وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي) ورئيس “الموساد” يوسي كوهين، مؤخرًا.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن اللقاء شهد مشاركة مسؤولين إماراتيين رفيعي المستوى، كان بينهم مستشار الأمن القومي الإماراتي، طحنون بن زايد، وأن هناك إقبالًا من جانب عسكر السودان على تطوير مستوى العلاقات مع إسرائيل.

وذكرت المصادر أن اللقاء الذي شارك فيه حميدتي، الذي وصل على متن طائرة خاصة في سرية تامة وقتها، تناول مجموعة من الخطوات تنتهي بالإعلان الرسمي عن تطبيع العلاقات بين الجانبين، وتدشين علاقات اقتصادية واسعة، مؤكدة أن تلك الخطوات من المقرر أن تبدأ من الجانب الإسرائيلي بلعب دور لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

إلى ذلك، نفى المتحدث الرسمي باسم مجلس السيادة الانتقالي في السودان، محمد الفكي سليمان، علمه بأي معلومات عن اجتماع بين حميدتي وكوهين.

وأوضح أن مجلس السيادة لم يناقش شيئًا من هذا القبيل طوال الفترة الماضية. وقال لـ”العربي الجديد” إن اتفاقًا حصل بين مجلس السيادة ومجلس الوزراء وقوى “إعلان الحرية والتغيير”، أعقب اللقاء بين رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ورئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في شباط/ فبراير الماضي، وقضى ذلك الاتفاق بإحالة الملف برمته للجهاز التنفيذي، ممثلاً في مجلس الوزراء، للنظر والتقرير فيه، باعتبار أن إدارة ملف العلاقات الخارجية شأن تنفيذي وليس سياديًا، بحسب نص الوثيقة الدستورية.

وأقالت وزارة الخارجية السودانية، الأسبوع الجاري، المتحدث باسم الخارجية، حيدر بدوي صادق، بعد تصريحاته لقناة “سكاي نيوز عربية” ، بأن بلاده تطلع إلى إبرام اتفاق سلام مع إسرائيل قائم على الندية ومصلحة الخرطوم، وأنه لا يوجد سبب لاستمرار العداء بين إسرائيل والسودان، وأن الدولتين سوف تجنيان فوائد الاتفاق بينهما، فيما رفضت وزارة الخارجية السودانية تصريحات صادق وقالت إن القضية لم تبحث في الخارجية.

جنوب السودان يتهم جيش أوغندا بدخول أراضيها

متحدث باسم جيش جنوب السودان لول روي كوانق (صورة ارشيفية)

متحدث باسم جيش جنوب السودان لول روي كوانق (صورة ارشيفية)

جوبا (سودانس بوست) – نفى جيش جنوب السودان تقارير التي تفيد بأن أربعة من جنوده قتلوا شهر الماضي داخل أوغندا ، قائلين إن الجيش الأوغندي دخل أراضي جنوب السودان لقتل الجنود الأربعة.

وفقا لتقارير في مايو، قتل 4 جنود من جنوب السودان على يد جيش الأوغندي بعد تبادل إطلاق النار في قرية في منطقة يومبي في أوغندا.

وفقا للسلطات الأوغندية، فقتل ثلاثة جنود بالرصاص على الفور في منطقة فيتينا مبايا في أبرشية غوبورو، مقاطعة يومبي، بينما توفي جندي الرابع في وقت لاحق.

أفادت وسائل الإعلام الأوغندية يوم الأربعاء أن الجيش في أوغندا سلم أسلحة تابعة للجنود القتلى إلى جيش الجنوب.

وقالت التقارير ان الجيش الاوغندى سلم لسلطات الجنوب 5 بنادق و 170 طلقة ذخيرة تم الاستيلاء عليها من الجنود لقوا مصرعهم.

ومع ذلك، قال المتحدث باسم جيش جنوب السودان إن جنوده وضابط شرطة قتلوا داخل جنوب السودان في منطقة متنازع عليها تسمى بويا ، وهي جزء من مقاطعة كاجو كيجي في ولاية وسط الاستوائية.

ويقول اللواء لول روي كوانغ إن الجنود كانوا يقومون بدوريات في المناطق الحدودية لمنع عمليات العبور غير القانونية إلى البلاد لمنع انتشار الفيروس كورونا.

وتابع لول: “كان الجنود يحاولون مراقبة حركة الغير قانونية لذلك تم إطلاق النار عليهم في أراضينا  لكن أوغندا ذكرت وكأنهم أُطلق عليهم الرصاص في أراضيهم، وهذا غير صحيح “.

وأضاف. “إنها منطقة متنازع عليها تجاوزها الأوغنديون عليها. وأنت تعرف جيدًا أن الأوغنديين كانوا يتعدون على أراضينا بدءًا من هذا الجانب من ماغوي وحتى ذلك الجانب [من كاجوكيجي].

حميدتي يصل أديس أبابا في زيارة مفاجئة

وصول نائب رئيس المجلس السيادي الانتقالي السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلو "حميدتي"، إلى أديس أبابا (صورة ارشيفية)

وصول نائب رئيس المجلس السيادي الانتقالي السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، إلى أديس أبابا (صورة ارشيفية)

أديس أبابا (سودانس بوست) – قال مسؤوليين حكوميين بارزين في الخرطوم لـ “سودانس بوست” اليوم إن نائب رئيس مجلس السيادي الانتقالي السوداني، الجنرال محمد حمدان دقلو والمعروف بـ “حميدتي” وصل إلى عاصمة الإثيوبية أديس أبابا في زيارة مفاجئة.

وقال مسؤوليين إن دقلو سيبدأ سلسلة من الاجتماعات غدا وسيبدأ مع رئيس الوزراء الإثيوبي د. أبي أحمد

وسيناقش معه التطورات الإقليمية بما في ذلك التصعيد حول سد النهضة الإثيوبي بين مصر وإثيوبيا.

وبحسب مسؤوليين، فإن حميدتي سيلتقي أيضا بعدد من مسؤولي الاتحاد الأفريقي لمناقشة قضايا السلام ، وخاصة في السودان وجنوب السودان.

وكان في استقباله في مطار أديس أبابا نائب رئيس الوزراء الإثيوبي وديمك ميكون ووزراء الخارجية والدفاع وعدد من المسؤولين.

جيش جنوب السودان يعلن مقتل كيربينو وول

رجل الأعمال كيربينو وول (صورة أرشيفية)

رجل الأعمال كيربينو وول (صورة أرشيفية)

رومبيك (سودانس بوست) — أعلنت الجيش في جنوب السودان أنه تم قتل رجل الأعمال كربينو وول الذي اسس مجموعة متمردة جديدة الأسبوع الماضي.

وأكد لول روي كوانج، المتحدث الرسمي باسم الجيش مقتله قائلا إن العمليات ما زالت جارية لتطهير فلول جماعته قائلا “إنهم مشتتون في حالة من الفوضى.”

وقال اللواء: “أسفرت العمليات الهجومية التي استمرت 4 أيام عن إبطال مفعولها ، وهو مقتل كيربينو وول أجوك ، إلى جانب اثنين آخرين في قرية آين مايار في أموكبينيج في شرق رمبيك“.

قد أعلن كربينو مؤخرًا عن تشكيل حركة تمرد يمي بحركة 7 أكتوبر التي قال إنها ستشن حربًا ضد الحكومة “لإحداث تغييرات ديمقراطية” في جنوب السودان.